الشاعر صالح اللخمي ومصلح الساعدي

الشاعر صالح اللخمي ومصلح الساعدي

 

الشاعر صالح اللخمي ومصلح الساعدي

اللخمي . . من ساع يبصر للبلاجيك نار واعتبار يصدر يقول الحظ ماهو بلي ماهو بلي . . اللخمي يتباهى ويتفاخر بقوة شاعريته ويصف للساعدي كيف كان يتعامل مع خصومه في الميدان وأنه عندما يقسو عليهم يفضلون الانسحاب والتراجع الى ادراجهم .اللخمي يريد توصيل هذه الرساله الى الساعدي عليك ان تكون معي مسالم .

مصلح الساعدي . . اللي مع اهل العرف شمسه يغيبها الغبار وليه الشيطان ماله ولي ماله ولي . . لكن الساعدي لا يأبه لنبرة الفخر والتهديد لدى خصمه بل انه ذكره بمسيرته الشعريه انك عاصرت شعراء كبار ولم تستفيد من تجاربهم وخبراتهم ولم تكن عنصر اساسي في المحاورات ولا مطلب جماهيري ولا محك للشعراء الصاعدين .وشبهه برجل ساير أهل العرف.هم أهل الشأن من الأمراء والقادة والساسة ووجوه الناس.

لكنه خرج من مسيرته وتجربته معهم صفر اليدين. وشمسك عليها غبار ليس لديك مجد في هذا الفن الأصيل .وليك الشيطان ومن تولاه الشيطان هذا دليل على فشل مسيرته لكن الساعدي لم يتوقف عند هذا الحد بل انه نقض الشكل الحرفي في البيت الثاني ماله ولي ماله ولي .

الاخ محمد :  نتمنى ان توضع رابط المحاوره لتكتمل الصوره للمتلقي

وياليت ترسل لي رقم جوالك على الخاص

 

 

Facebook Twitter Google+ Pinterest Reddit StumbleUpon Linkedin Tumblr Google Bookmarks Email

عدد المقيّمين 0 وإجمالي التقييمات 0

1 2 3 4 5

أضف تعليقك على الموضوع

code
||